الإدارة العامة للأدله الجنائيه
moi logo
تفاصيل الخبر
photo

 

 

السيد / نائب مدير عام قوات الشرطة المفتش العام يفتتح مبنى إدارة الأدلة الجنائية ولاية سنار

اعلام الأدلة الجنائية: سنجة

مواصله لسلسلة الإفتتاحات التي تشهدها الإدارة العامة للأدلة الجنائية هذه الأيام بولايات السودان المختلفة في إطار الخطة الرامية للتوسع و الإنتشار بجميع ربوع السودان ، وبعد إفتتاح إدارات للأدلة الجنائية بكل من ولايتي الجزيرة و كسلا إنتقلت سلسلة الإنجازات صوب ولاية سنار.
ففي إحتفالية بهية بمدينة سنجة حاضرة الولاية تم يوم الأحد الموافق ١٧/١١/٢٠١٩ إفتتاح مبنى إدارة الأدلة الجنائية ولاية سنار على يد السيد الفريق شرطة/ د. عثمان محمد يونس نائب مدير عام قوات الشرطة و السيد مدير الإدارة العامة للأدلة الجنائية و السادة قيادات العمل الشرطي بولاية سنار يتقدمهم السيد مدير شرطة الولاية و بحضور ممثلين لحكومة الولاية والسلطة القضائية بالولاية و أجهزة الإعلام ، حيث يحتوي المبنى على مختبر جنائي متكامل و شعبة لمسرح الجريمة إضافة لشعبة تحقيق الشخصية و ستضاف إليه قريبا شعبة الكلاب الشرطية.
و في تصريح لإعلام الأدلة الجنائية أشاد السيد نائب مدير عام قوات الشرطة المفتش العام بالإدارة العامة للأدلة الجنائية واصفا إياها بروح العمل الجنائي لما ظلت تقدمه من إنجازات عظيمة في هذا الصدد و قد أكد سيادته بأن هذا المبنى يمثل إضافة كبيرة للعمل الشرطي بالولاية بما يقدمه من خدمات جليلة لمواطن الولاية مؤكدا دعمهم اللامحدود للإدارة العامة للأدلة الجنائية بإداراتها المنتشرة بمختلف مدن و ولايات السودان.
السيد اللواء شرطة/ حيدر محمد سيد أحمد مدير الإدارة العامة للأدلة الجنائية أفاد بأن هذا الإنجاز ما كان له أن يتحقق لولا الدعم الكبير من شرطة ولاية سنار و حكومة الولاية مقدما شكره الجزيل للسيد نائب المدير العام لقوات الشرطة والذي ظل يدعم هذا المشروع منذ أن كان مديرا لشرطة ولاية سنار حتى تكلل بالنجاح في وقت وجيز متمنيا أن يستمر هذا الدعم من شرطة وحكومة الولاية حتى يتسن للإدارة إنجاز مهامها الفنية دون أي معوقات.
و من جانبه أعرب السيد اللواء شرطة / معتصم عثمان الحسن مدير شرطة ولاية سنار عن سعادته بإنجاز هذا الصرح مشيدا بالمجهود الذي بذل حتى تم إنجازه وقد أكد سيادته أن إدارة الأدلة الجنائية تمثل إضافة حقيقية لهم بالولاية في العمل الجنائي إضافة للخدمات غير الجنائية التي تقدمها لمواطن الولاية مثل أعمال الفيش و فحص أرقام شاسيهات السيارات وقريبا جدا ستضاف إليها أعمال الكلاب الشرطية بعد أن يتم تشييد حظائر للكلاب الشرطية بالمبنى و تدريب عدد من مدربي الكلاب الشرطية و الذين يخضعون الآن لدورة تدريبية شارفت على الإنتهاء مؤكدا أن هذا المبنى بتجهيزاته الفنية و كادره الفني المؤهل سيسهم في تقصير الظل الجنائي و خدمة العدالة بالولاية.
العميد شرطة/ محمد صلاح الدين محمد فرح مدير دائرة الجنايات بشرطة ولاية سنار أمن على الدور الكبير المتوقع أن تلعبه الأدلة الجنائية في العمل الجنائي بالولاية و الولايات المجاورة مشيرا إلى أن ذلك سيسهم بصورة فعالة في سرعة إنجاز البلاغات الجنائية و الخدمات الغير جنائية الأخرى وفي الإجابة على الإستفسارات المتعلقة بالتحري بخصوص العينات و فحصها و الأدلة المادية الموجودة بمسرح الجريمة مشيدا بكفاءة الطاقم الفني للأدلة الجنائية من ضباط وضباط صف وجنود.
وبدوره أثنى المهندس/طارق سعيد عثمان وزير البنى التحتية بالولاية ممثل السيد والي ولاية سنار على جهود شرطة ولاية سنار و الإدارة العامة للأدلة الجنائية مؤكدا إستعداد حكومة الولاية على تقديم كل ما من شأنه ترقية العمل الشرطي خدمة لمواطن الولاية.
هذا وقد إكتملت الإستعدادات لإفتتاح ثلاث إدارات ولائية أخرى للأدلة الجنائية في الأيام القليلة المقبلة بكل من ولاية غرب دارفور و ولاية شمال دارفور و الولاية الشمالية.

 

 

 

photo
 
photo
 
photo
 
photo